عرض مشاركة مفردة
قديم 05-02-2018, 08:52 AM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 2,587

آخر تواجد: 16-08-2018 08:56 PM

الجنس:

الإقامة:

الكلام اعلاه يحمل تناقضا :

فهو يقول بعد القبول بوصاية ائمة , سيأتي بعد فترة من زمن حاكم فاسد وينهدم الدين...
ولاندري لماذا لايستعمل نفس القياس ويكون الحاكم ابوبكر هو الفاسد وانهدم الدين ....؟؟؟؟
فالمثل الذي اتى به يقبل باحتمال فساد الحاكم ,
ولكنه لايقبل بفساد الحاكم ابوبكر ,
والدلائل التاريخية كلها تشير الى تآمر ابوبكر وتحريفه للدين..
تخبط في الرد ...

اولا :
عدم وجود نص في الخلافة يثبت ان هذا الدين دين ناقص , ومن نقصه انه ترك الامر للناس في الدولة والمجتمع وهو في نفس الوقت خاتم الاديان فيا للعجب , ...
الدين الذي لم يترك بابا في الحياة الا وبت فيه ولكنه يترك أهم امر في الدولة والمجتمع للناس وارائهم !! حقا ان الامر عجب..

ثانيا :
هناك امور مستحدثة اليوم وبعد اكمال الدين ( اليوم اكملت لكم دينكم) مثل السفر بالطائرة وقصر الصلاة ..
الفقيه لايستحدث امرا من عنده , انما يأخذ واقعة حدثت في عصر النبي ص كالقصر في الصلاة آنذاك ليفتي بقصر الصلاة في السفر بالطائرة او غيرها اليوم..
اذن هناك حكم اصلا ومنه يُستنبط حكم جديد , اي الحكم الجديد اعتمد على تشريع مسبق ..
فكيف بامر الحكم والحكومة ؟؟
من اين يأتي الفقيه بحكم والامر اصلا غير موجود!
وهذا يعود للنقطة الاولى وهي عدم وجود نص للخلافة كما يدعي البكرية العمرية..
................
...............
لقد طلب النبي ص اداة ودواة ليكتب كتابا للمسلمين لن يضلوا به من بعده ابدا كما في كتب الحديث الصحيحة عن السنة كحديث رزية يوم الخميس ..
وعلم النبي ص وهو الذي اودعه الله تعالى علم ماسيكون, علم النبي ص ان القوم سيرفضون طلبه لانه اوصى وقرر من سيكون بعده قبل ذلك في اكثر من حادثة , ولكنه طلب منهم الدواة والاداة قبيل رحيله تذكيرا لهم للمرة الاخيرة و لتعرف الاجيال من بعده حجم المؤامرة ,
فحتى لو كتب الكتاب فان الذين قالوا انه ( ليهجر) سيقولون لقد كتب النبي كتابا وهو في حالة الهجر والتخريف واذن لن نعمل بما كتب , ولهذا قال لهم عليه الصلاة والسلام : قوموا عني!!!!
فالامر سيان والمؤامرة قد حُبكت .. ..

لقد اختار القوم دينا ناقصا في سبيل تمرير المؤامرة وتحريف الدين حالهم حال الذين من قبلهم ( اليهود والنصارى) الذين لو دخلوا جحر ضب لدخله المسلمون .

دينا ناقصا من اهم حكم في الدولة والمجتمع هو اشنع حل للمتآمرين على النبوة وعلى الامامة من بعده ,
وهكذا كان ولايزال ..

التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس