عرض مشاركة مفردة
قديم 23-06-2017, 09:28 AM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 2,648

آخر تواجد: اليوم 08:14 AM

الجنس:

الإقامة:

صديم 1979, وابن سلمانكو 2017, وايران

صديم 1979, وابن سلمانكو 2017 , وايران !


تمت الاطاحة بنظام الشاه الايراني الموالي لامريكا والسعودية واسرائيل عام 1979 , وفي شهر فبراير 1979 تم اعلان الجمهورية الاسلامية الايرانية رسميا ...

وبعد اقل من ستة اشهر وفي 17 تموز عام 1979 , تم تنصيب الارعن صديم رئيسا للعراق وتمت ازاحة الرئيس البكر بحجة المرض , ولبس صديم الزي العسكري ونال اعلى درجة عسكرية في العالم في ليلة عام 17 تموز عام 1979 وهو الذي لم يخدم يوما واحدا في الجيش, ولكن كل أمر يُساغ في سبيل مخطط الامريكي الاسرائيلي.. ..
لم تكن الامور مصادفة , فقد كان لابد من تنصيب سفاح على العراق يمتلك الجرأة والتهور لجر البلاد والعباد الى فورات الجحيم ,وليشن حرب القادسية بعد سنة تقريبا على الجمهورية الفتية ..
قبل شن حربه على ايران باشهر شهد العراق انتعاشا اقتصاديا لامثيل له وغمرت البضائع الاسواق المحلية وارتفعت رواتب العسكريين والموظفين اضعافا مضاعفة , وسكر الشعب العراقي في نشوة النعيم المخدر وهو غافل عما يدور في ظلمة قصر حاكمه الارعن .. فقد كان التخطيط يمشي في مسار دقيق استعدادا للحرب المشؤومة ...ثم تمت الاحداث بعد ذلك وفق المخطط وتحقق الامر باعلان الحرب , وطال امدها الى سنين ثمانية , بدعم السعودية ودول الخليج واليمن والاردن وباقي العربان للعراق في حربه الغاشمة, واشتهرت مقولة المقبور السعودي فهد لصدام : (منا المال ومنكم العيال !) فكانت السعودية الممول والداعم الرئيسي لتلك الحرب ..
لقد تمكنت امريكا واسرائيل من استخدام صديم الارعن في حربه المشؤومة تلك, وكان ممثل امريكا واسرائيل آنذاك هو المقبور السعودي فهد الذي بدا وكأنه المحرك الاول لتلك الحرب بينما في الحقيقة لم يكن الا ممثلا عن اولياء نعمته امريكا واسرائيل وانكلترة وحلقة الوصل بينهم وبين صديم في تدمير المنطقة وفي سعي لاسقاط الثورة الايرانية ..
سنون ثمان , أكثر من مليون ونصف قتيل ومعوق وتدمير مدن واجيال في العراق وايران , لتنتهي الحرب باسعاف امريكا لصديم عن طريق ضرب طائرة الايرباص الايرانية المدنية في الخليج لتقتل بدم بارد اكثر من 400 مدني ايراني , مما حدا الى القبول بايقاف الحرب المشؤومة ..
ولكن !

لم تنهار الثورة في ايران , بل ازدادت قوة وعنفوانا , وباءت محاولات الغرب وعملاءه بالفشل الذريع , لينتهي صديم ونظامه الى الخيبة والخسران منزويا في قوقعته ..
فكان لابد من وسيلة اخرى وبديل جديد , فظهرت الصحوات الدينية الوهابية في العراق برعاية الحزب العفلقي تهيئة للقاعدة وداعش بعد ذلك ...
وبعد سقوط صديم ونظامه في حفرته التي حفرها لنفسه , كان البديل الجديد ( القاعدة وداعش الوهابية ) قد نما واجتاز مرحلة التكوين ليصل الامر الى ما وصل اليه اليوم من اتلاف وتخريب للبلاد والعباد , وايضا الممول والداعم للتنظيمات الداعشية الوهابية هو نفس الخط الوهابي السعودي ..
اليوم داعش والقاعدة والنصرة , تتقهقر خائبة ايضا امام المد الشيعي الرسالي في العراق وسوريا ولبنان , كما تقهقرت القادسية وانزوت خائبة ..
فما هو الحل امام الامريكي الاسرائيلي الغربي ؟؟؟
صديم لم يفلح ,
وداعش الوهابية لم تفلح !
الحل الجديد بعد كل المحاولات سيكون الكي والحرق وهو اخر الادوية ؟؟
ومن ذلك اتى تنصيب أرعن وغر جديد , ولكن الان في اصل دولة الشر , في السعودية نفسها , وكما تم تنصيب صديم عام 1979 برتبة عسكرية طاووسية ليؤدي مهمة القادسية المشؤومة , وكما بدا افلاس داعش والقاعدة والتنظيمات الارهابية السعودية ودحرها على ايدي المقاومة , كان لابد ان يقوم بالواجب الممثل الرئيسي لاسرائيل وامريكا وانكلترة , وهي دولة السعودية المرخانية , فليس من بد الا استعمال اخر الدواء , وليحترق من يحترق..
المليك الجديد المهبول محمد بن سلمانكو عليه واجب تأدية الدور الصدامي من جديد , وسيكون المسار عينه كما كان , بحبوحة عيش ورغد في بداية تسلم السلطة لكسب الجماهير بحريات مزيفة واموال مغدقة , اظهار الوجه المسالم الطيب مع دول الجوار ,سعي في سلام كاذب واصلاحات مزيفة ووعود معلقة , ثم تأتي العاصفة !
ستكون القادسية الجديدة من ارض السعودية , وما صفقات الاسلحة الترليونية مع امريكا وغيرها الا تهيئة لاخد البلاد والعباد الى فورات الجحيم , ولا يفعلها الى عيي ارعن , كما فعلها ارعن من قبله..
ولكن ....
اذا عجزت قادسية صديم والسعودية وبلاد العربان باجمعها عن وئد النبتة الصغيرة في المشرق آنذاك , فكيف الحال الان وقد صارت تلك النبتة الصغيرة شجرة باسقة قوية شامخة ؟؟؟ وطالت اغصانها فوصلت سوريا ولبنان والعراق واليمن والبحرين وعمان ...الخ ..
لقد انتهى صديم في حفرة اسيرا بيد اسياده الذين لم يرضوا عن ما قدمه من خراب وتدمير طوال ايام حكمه فمساعيه كانت خائبة وانتهى مثلها في خيبة بحفرة الجرذ المعروفة , فماذا سيكون مصير ابن سلمانكو عند تهوره وفشله وانقلاب الامور عليه ؟؟
النهاية معروفة !
ومن لايصدق لن يخسر شيئا اذا انتظر ..

التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس