منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 14-04-2012, 02:42 PM
مومن السيد مومن السيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 98603

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 2,516

آخر تواجد: 21-03-2016 09:32 PM

الجنس:

الإقامة:

اﻷخ مختصر مفيد لماذا اخرجت ام المؤمنين من امومتها لهم ودليلك بعد ذلك على حرمة نكاحها

الاخ مختصر مفيد لماذاتخرِج ام المؤمنين من امومتهم ومادليلك بعد ذلك على حرمة نكاحها
الاخ مختصر مفيد اشرت في احد مواضيعك ان عائشة ليست ام المؤمنين لانها تعتبر مطلقة بحكم القران في حين انناوجدنا نفس القران يجعلها كأم للمؤمنين مع بقية زوجات الرسول فان كنت تعتبرها مطلقة وليست زوجة لرسول فبأي حجة تحرم نكاحها ؟؟وثانيا ان كانت مطلقة لماذا حرم الامام علي نكاحها او سبيها بحجة انها ام المؤمنين بعد حرب الجمل؟؟وثالثا ان كانت مطلقة لماذا ارجعها الى مأمنها في بيت الرسول ولم يرسلها الى بيت ذويها وعائلتها اذ هو المعتاد في المطلقات من النساء؟؟

الحوار ثنائي لطفا


آخر تعديل بواسطة م9 ، 14-04-2012 الساعة 06:57 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 14-04-2012, 05:44 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم



إقتباس:
الاخ مختصر مفيد اشرت في احد مواضيعك ان عائشة ليست ام المؤمنين لانها تعتبر مطلقة بحكم القران

مرحباً بك أخي الكريم مؤمن
ما طرحته عبارة عن مجموعة إستفهامات وإشكالات
فهل تطلب جواباً عليها دفعة واحده ؟!
أم نجزئها ونتناقش فيها وأول جزء منها يكون
كيف عائشة طلقت نفسها بنفسها من رسول الله
صلى الله عليه وآله
وللخوض في هذا الجزء لابد من تمهيد وفيه أن الله تبارك وتعالى قد أنزل علينا قرآن يتلى في هذا الخصوص وتضافرت في هذه الحادثة النصوص
وأطبقت الأمة على سبب النزول ونكتفي بالإشارة لها حيث بلغ بهن الأذى لرسول الله مبلغه منهن من تطلب ترف العيش ومنهن من تدعي بأنها لو طُلقت ستحظى بزوج آخر كفؤ كل هذا والخالق سبحانه مطلع وشاهد فغضب وغار على نبيه.
فنزل الأمر الإلهي من الخالق تبارك وتعالى على نبيه بإعتزالهن حتى يطهرن وبعد الطُهر نزلت الآيات الكريمة التالية
فدعاهن وتلى عليهن حُكم الله تبارك وتعالى
وللقاري الكريم أن يتوقف متأملاً لماذا نزلت الآيات بعد أن طهرن ؟!
سؤال عــــــــــــــــــريض فيه ما فيه !!
قال تعالى
يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ إِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلا (28)وَإِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الآخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا (29) يَا نِسَاء النَّبِيِّ مَن يَأْتِ مِنكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا (30)وَمَن يَقْنُتْ مِنكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُّؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا (31) يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَّعْرُوفًا (32) وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33) وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا (34)
كما تُلاحظ ويلاحظ معك القاري الكريم فإن الآيات كلها شروط ومحاذير
وفي بدايتها تخيير
لقد خيرهن الله تبارك وتعالى بين الدنيا وبين الاخرة وجعل عُقدة النكاح بأيديهن
فهن مخيرات ولسن مجبرات فلو قالت إحداهن إخترت الدنيا يارسول الله فقد طلقت نفسها طلاق بائن لا رجعة فيه أبــــداً أبـــــــــــــــــدا
إذاً هــــــــــو عقد نكاح جديد ايجاب وقبول من أملى الشروط فيه هو الله تبارك وتعالى وهو شاهد عليه ,
ولكن عائشة وحفصة أظهرتا الرضى بهذا العقد وما فيه من شروط لذلك لم يقع الطلاق ,
ولو قالت إحداهن هذا الشرط لا أقبله أو لم يرق لي
هذا الجزء فهي طالق مع خروج آخر حرف من فمها .
إذاً هوعهد أخذته على نفسها بالطاعة والخشوع والقنوت لله

وهذا العهد هو الذي حال بينها وبين وقوع الطلاق

فعندما تخرج عائشة وحفصة بعد زمن من هذا الميثاق والعقد وتتمرد عليه وضاربة به عرض الجدار ,
شاهرة سيف البغي محاربة لله ورسوله وآل بيت نبيه ومستبيحة دماء المؤمنين وشاقة عصى الطاعة على ولي أمرها
فهل تكون أوفت بالعهد والعقد الذي شرفها بأن تكون أماً للمؤمنين ؟!
لقد أخرجت نفسها بنفسها من آية الأمومة ,
وطلقت نفسها بنفسها من رسول الله صلى الله عليه وآله
فالعقد والعهد مربوط في عنقها بكل تفاصيله حتى يواريها الثرى
ورفضه في حياة رسول الله كرفضه بعد وفاته بل أشد .
ففعلها نقض قولها وحسد إبليس إستحوذ عليها !!
لقد طلقت نفسها بنفسها يا مؤمن إن كنت مؤمن ,
حقيقة كالشمس الساطعة وقت الزوال
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
وخذ هذه الضربة تحت الحزام وفوق الحساب
هل بقي أثر لإبنة إبن أبي قُحافه في آية التطهير الموجودة في نفس السياق ؟!

ههـــــــــــــــــــــــــــــــــــهه

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 14-04-2012, 08:40 PM
مومن السيد مومن السيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 98603

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 2,516

آخر تواجد: 21-03-2016 09:32 PM

الجنس:

الإقامة:

اكمل الشق الثاني والافضل ان تترك القهقهة فنحن في منتدى ولسنا في مقهى

الرد مع إقتباس
قديم 15-04-2012, 07:54 AM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مومن السيد
اكمل الشق الثاني والافضل ان تترك القهقهة فنحن في منتدى ولسنا في مقهى
حــــــــــــــــــاضر
يا أستاذ

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 15-04-2012, 08:00 AM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

إقتباس:
الاخ مختصر مفيد اشرت في احد مواضيعك ان عائشة ليست ام المؤمنين لانها تعتبر مطلقة بحكم القران في حين اننا وجدنا نفس القران يجعلها كأم للمؤمنين مع بقية زوجات الرسول فان كنت تعتبرها مطلقة وليست زوجة لرسول فبأي حجة تحرم نكاحها؟؟

قال تعالى
(النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم)
فالرسول صلى الله عليه وآله هنا في مقام الأب للمؤمنين فبرنا له مقدم على برنا لآبائنا وهو أولى بنا من أبائنا ومن أنفسنا
وهو أرحم بنا من أنفسنا على أنفسنا
وأزواجه كذلك لهم الأمومة علينا ولهم البر منا ,
((هذا هو تفسير الآية الذي أطبقت عليه الأمه ))
فهل من عصت الله ورسوله يبقى لها بر في رقابنا ؟!
من لم ترحم المؤمنين هل يبقى لها بر في رقابنا ؟!
سؤال برسم كل بار برسول الله صلى الله عليه وآله
لقد أسقطت أمومتها في معركة الجمل ناهيك عن التمرد على العهد والميثاق الذي قطعته لله جل في علاه بالقنوت والخضوع والخشوع وكان شهيداً عليه ورسوله وملائكته
وعباده الصالحين
الآية التي تُحرم الزواج منهن يا عزيزي هذه الآية
وليست تلك التي أخرجت نفسها بنفسها منها .
قال تعالى في سورة الأحزاب
يا ايها الذين امنوا لا تدخلوا بيوت النبي الا ان يؤذن لكم الى طعام غير ناظرين اناه ولكن اذا دعيتم فادخلوا فاذا طعمتم فانتشروا ولامستانسين لحديث ان ذلكم كان يؤذي النبي فيستحيي منكم والله لا يستحيي من الحق واذا سالتموهن متاعا فاسا لوهن من وراء حجاب ذلكم اطهر لقلوبكم وقلوبهن وما كان لكم انتؤذوا رسول الله ولا ان تنكحوا ازواجه من بعده ابدا ان ذلكم كان عندالله عظيما *

والبعدية هنا تعني في حياته وبعد مماته
صلى الله عليه وآله
فهل وضح لك الفرق يا مؤمن بين الآيتين

إقتباس:
ان كانت مطلقة لماذا حرم الامام علي نكاحها او سبيها بحجة انها امالمؤمنين بعد حرب الجمل؟؟

بالنسبة لموقف الإمام عليه السلام منها في معركة الجمل ولم يسبها كما كان يقول بذلك بعض الخلق في جيشه
فالسبب هو أنها حــــــرام على كل ولد آدم من بعد رسول الله وبنص آية التحريم وليس بنص آية الأمومه وبما أنها أخرجت نفسها من الزوجيه فقد أخرجت نفسها كذلك من الأمومه وتبقى الحرمة قائمة
ولو كفرت كفراً بواح .

تقول
إقتباس:
ان كانت مطلقة لماذا ارجعها الى مأمنها في بيت الرسول ولم يرسلها الى بيت ذويها وعائلتها اذ هو المعتاد في المطلقات من النساء ؟؟

الإمام عليه السلام يتعامل بالمعروف من القول والعمل
ولو فعل غير ذلك لكان مُنكراً في أعين القوم
ولا يغيبن عنك بأن من أرادوا سبيها هم جهلاء بحكم المسلمة المقاتله
فموقفهم سيكون هاهنا أجهل وربما قاد لإنشقاق أكبر
إلتمس عذاراً لمولاك يا مؤمن فمعاوية عندكم حكيم
وما قام به أمير المؤمنين لم تُغادره الحكمة !!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سؤال على الهامش عزيزي مؤمن ولك حرية الرد عليه أو تجاهله لو أن أمير المؤمنين عليه السلام قُتل في معركة الجمل أو أحد سبطي رسول الله صلى الله عليه وآله فما هو موقف عائشة وحكمكم عليها ؟!

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ




آخر تعديل بواسطة مختصر مفيد ، 15-04-2012 الساعة 08:05 AM.
الرد مع إقتباس
قديم 16-04-2012, 12:50 PM
مومن السيد مومن السيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 98603

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 2,516

آخر تواجد: 21-03-2016 09:32 PM

الجنس:

الإقامة:

أﻷخ مختصر مفيد شاكر لك توفيرك وقتك للحوار
اخي الفاضل دعني اتبين واستوضح ماكتبته انت من رأي
انت تقول ان عائشة اصبحت ام المؤمنين بحكم زوجيتها من رسول الله صلى الله عليه وسلم. بحكم اية النبي اولى بالمؤمنين من انفسهم وازواجه امهاتهم لكنك علفت زوجية الرسول لها ببمتعلق طاعتها. ﻷرسول وعدم عصيانها له فهي اطاعته استمرت زوجيتها له في الدنيا والاخرة. وان هي عصته في حياته او مماته فان حكم زوجيتها له تسقط وتنتفي لانتفاء الشرط فتكون مطلقة منه بحكم اية التخيير يا ايها النبي قل لازواجك ان كنت تردن الحياة الدنيا تعالين امتعكن متاعا. ..الى اخر الاية
وانت بينت ان سبب تحريم نكاح ازواج النبي متعلق باية لاتنكحوا ازواجه من بعده وغير متعلق باية وازواجه امهاتهم وان بعدية التحريم هي بعديية ابدية في حياته وبعد مماته

وبحثك واستنباط دار حول هذه اﻷيات

فهل فهمي لكلامك سليم وصحيح
اجبني لكي انتقل معك لمناقشة كلتمك واستنباطك وتفنيده باما امتلكه من ادلة

انا انتظر...

الرد مع إقتباس
قديم 16-04-2012, 02:29 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

صحيح فكل ما قلته هو ملخص ما ذكرته ,
فتفضل

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 16-04-2012, 11:45 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

ــــــــــ

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 17-04-2012, 12:29 AM
مومن السيد مومن السيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 98603

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 2,516

آخر تواجد: 21-03-2016 09:32 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد
صحيح فكل ما قلته هو ملخص ما ذكرته ,
فتفضل

طيب يا اخي الفاضل
انت قلت ان عائشة عصت الرسول وطلبت الدنيا فانطبقت عليها اية التخيير لاخلالها بالشرط فانتفت عنها الزوجية في هذه الاية
{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ إِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحاً جَمِيلاً }الأحزاب28

وبسبب انتفاء الزوجية في هذه الاية سقط عنها لفظ امومة المؤمنين لانه قائم على الزوجية والزوجية انتفت بالطلا وبالتالي انتفتامومتها للمؤمنينوسلب منها لقب الامومة لاخلالها بشرط الزوجية المؤدي الى الطلاق

{النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُوْلُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلَّا أَن تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُم مَّعْرُوفاً كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً }الأحزاب6

وعليه فان الزوجية في اية تحريم ازواج النبي من بعده قد انتفت عن عائشة ايضا بسبب طلاقها كما ادعيت انت
وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَداً إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماً }الأحزاب53

وبانتفاء الزوجية بالطلاق فانه ينتفي كل ما متعلق بهذه الزوجية من متعلقات كأمومة المؤمنين وتحريم النكاح
فانحلال عقدة الزوجية بالطلاق يؤدي الى اباحة الزواج وعدم تحريمه
وعليه فان كانت عائشة مطلقة فان سبيها سيكون جائزا والزواج منها مباح لانها اصبحت مطلقة بلا زوج

فان قلت لا ان يحرم نكاحهاوان كفرت كفرا بواحا
نقول لك انت قلت ان التحريم متعلق بالزوجية فاذا انتفت الزوجية انتفى التحريم
فان قلت ان التحريم لاينتفي بانتفاء الزوجية بالطلاق
قلنا لك وكذلك امومة المؤمنين لاتنتفي عنها ويتوجب توقيرها وعدم التكلم في شأنها كما فعل علي رض عنه فما تكلم في شأنها ووقرها وردها الى مأمنها

الرد مع إقتباس
قديم 17-04-2012, 09:18 AM
محمد علي الديوان محمد علي الديوان غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 56435

تاريخ التّسجيل: Aug 2008

المشاركات: 412

آخر تواجد: 06-12-2017 08:36 AM

الجنس:

الإقامة:

الله صل على محمد وال محمد ..
تسجيل متابعة ...

التوقيع : قال امير المؤمنين وسيد الوصيين...
الحق لايعرف بالرجال ....اعرف الحق تعرف اهله ....

الرد مع إقتباس
قديم 17-04-2012, 03:10 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مومن السيد
طيب يا اخي الفاضل انت قلت ان عائشة عصت الرسول وطلبت الدنيا فانطبقت عليها اية التخيير لاخلالها بالشرط فانتفت عنها الزوجية في هذه الاية
{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ إِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحاً جَمِيلاً }الأحزاب28
وبسبب انتفاء الزوجية في هذه الاية سقط عنها لفظ امومة المؤمنين لانه قائم على الزوجية والزوجية انتفت بالطلا وبالتالي انتفتامومتها للمؤمنينوسلب منها لقب الامومة لاخلالها بشرط الزوجية المؤدي الى الطلاق
{النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُوْلُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلَّا أَن تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُم مَّعْرُوفاً كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً }الأحزاب6
وعليه فان الزوجية في اية تحريم ازواج النبي من بعده قد انتفت عن عائشة ايضا بسبب طلاقها كما ادعيت انت
وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَداً إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماً }الأحزاب53
وبانتفاء الزوجية بالطلاق فانه ينتفي كل ما متعلق بهذه الزوجية من متعلقات كأمومة المؤمنين وتحريم النكاح
فانحلال عقدة الزوجية بالطلاق يؤدي الى اباحة الزواج وعدم تحريمه
وعليه فان كانت عائشة مطلقة فان سبيها سيكون جائزا والزواج منها مباح لانها اصبحت مطلقة بلا زوج فان قلت لا ان يحرم نكاحهاوان كفرت كفرا بواحا
نقول لك انت قلت ان التحريم متعلق بالزوجية فاذا انتفت الزوجية انتفى التحريم
فان قلت ان التحريم لاينتفي بانتفاء الزوجية بالطلاق
قلنا لك وكذلك امومة المؤمنين لاتنتفي عنها ويتوجب توقيرها وعدم التكلم في شأنها كما فعل علي رض عنه فما تكلم في شأنها ووقرها وردها الى مأمنها



عزيزي مؤمن سبق وأن قلت لك بأنك ذكي لدرجة الدهاء

وذو ذهن متوقد ولكن هذا لا يعني بأن من يحاورك أقل ذكاءً
منــــــــــــــك ولا بعض القراء كذلك ,
وقد غاب عنك بأن كل إمرأة مات عنها زوجها تدخل في حكم
الطلاق البائن ويحق لها أن تتزوج غيره بعد فترة العدة .
هذا أولاً يا ماكر
ثانياً
الحكم أعلاه لاينطبق على أزواج النبي أبداً لإن التحريم قائم عليهن بقية العُمر حتى العدة ضرب من ضروب العبثية .
ثالثا
قال تعالىً
وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُواأَزْوَاجَهُمِن بَعْدِهِ أَبَداًإِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماًالأحزاب53
قد أوضحت لك يا عزيزي بأن البعدية هنا تعني في حياته
وبعد وفاته صلى الله عليه وآله
وركز على أبـــــــــــــداً فهي تعني الزمن وإمتداده .
رابعاً
وهنا بيت القصيد
تقـــــــــــول
إقتباس:
فان قلت لا ان يحرم نكاحهاوان كفرت كفرا بواحا


إقتباس:

نقول لك انت قلت ان التحريم متعلق بالزوجية فاذا انتفت الزوجية انتفى التحريم
فان قلت ان التحريم لاينتفي بانتفاء الزوجية بالطلاق
قلنا لك وكذلك امومة المؤمنين لاتنتفي عنها
إقتباس:



يا عزيز لو أن إحداهن إختارت نفسها في حياةرسول الله صلى الله عليه وآله فإنها ستكون طالق في حياته
وبهذا فإن الأمومة ستنتفي لا محالة ,,, والحرمة ستبقى لا محالة
وما الأمومة إلا كرامة من الله عليهن ما دامت في طاعة الله ورسوله

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ




آخر تعديل بواسطة مختصر مفيد ، 17-04-2012 الساعة 03:23 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 17-04-2012, 03:17 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

إقتباس:
ويتوجب توقيرها وعدم التكلم في شأنها كما فعل علي رض عنه فما تكلم في شأنها ووقرها وردها الى مأمنها

قال تعالى
لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الاخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا اباءهم او ابناءهم او اخوانهم او عشيرتهم اولئك كتب في قلوبهم الايمان وايدهم بروح منه ويدخلهم جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها رضي الله عنهم ورضوا عنه اولئك حزب الله الا ان حزب الله هم المفلحون*
وقال رسول الله صلى الله عليه وآله
وهذه الرواية عندنا وعندكم بحروفها :
أوثق عُرى الإيمان الحب في الله والبُغض في الله ,
غابت عنكم يا مؤمن عقيدة الولاء والبراء
فكما تُلاحظ فنحن أهل الآيه وأهل الرواية المطبقين لها ,,
لقد قسم الله تبارك وتعالى الأمة لحزبين حـــــزب لله وحــــزب للشيطان فتبصر في أي حزب أنتم ؟!

أما أنتم يا مؤمن فإنكم توالون كل فاجر وفاسق وتمجدونهم وتترضون عليهم ,, زينتم أعمالهم وقلبتم سيئاتهم حسنات حتى قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق وهبتم لهم عليها أجـــور فهل بعد هذا الفجور فجور ؟!!

وحسبنا هذا التفاوت ما بيننا .
إن الخوض في أمر عائشة وحفصة وبقية المنافقين هو ركيزة من ركائز الدين ,
يا رجل كتاب الله مشحون بالأوامر والنواهي من قام بها وأداها كان مؤمناً ومن ضرب بها عرض الجدار وتمرد عليها فهو منافق
القضية لاتحتاج لكل هذه الجدلية
وقد أمرنا مولانا وسيدنا عليه السلام بذكر أفعالهم
وتعريتهم والتحذير منهم فحديثنا عن عائشة وغيرها ليس فيه مساس بجناب رسول الله صلى الله عليه وآله كما أنتم تصورون ذلك عنا ,
فمن عصى الله ورسوله فإن الله ورسوله براء منه
ونحن نبراء إلى الله ممن يبراء منه ,
فقابيل عندكم إجتهد عندما قتل هابيل ويا لحضه وسعادته فقد نال الأجر
والمثوبه والجنة منزله رضي الله عنه ,,
نحن يا عزيزي لانتعبد الله بهذا الفكر اليهودي وصراعنا معكم لم ولن ينتهي ,,
وهو صراع حق وباطل صراع فكر وعقول أنارها الله تبارك وتعالى
وأخرى إرتهنت لإبليس فردت على الله كل بيناته وجعلت البر كالفاجر .

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ




آخر تعديل بواسطة مختصر مفيد ، 17-04-2012 الساعة 03:26 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 17-04-2012, 03:36 PM
الصورة الرمزية لـ سالي الراوي
سالي الراوي سالي الراوي غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 98577

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 1,067

آخر تواجد: 25-07-2016 11:00 AM

الجنس: أنثى

الإقامة: Baghdad

الحوار ثنائي فكوني متابعة رجاء
م9

التوقيع : من أراد أن يَصحبَنا فلْيَصحبْنا بِخمسٍ: يُوصل إلينا حاجة مَن لا تصل إلينا حاجته، ويدلّنا على العدل إلى مالا نَهتدي إليه، ويكون عوناً لنا على الحق، ويؤدي الأمانة إلينا وإلى الناس، ولا يغتاب عندنا أحدا.
عمر بن العزيز


آخر تعديل بواسطة م9 ، 17-04-2012 الساعة 07:06 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 17-04-2012, 11:09 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

ــــــــــ

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 18-04-2012, 04:38 PM
مومن السيد مومن السيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 98603

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 2,516

آخر تواجد: 21-03-2016 09:32 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد

قال تعالى
لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الاخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا اباءهم او ابناءهم او اخوانهم او عشيرتهم اولئك كتب في قلوبهم الايمان وايدهم بروح منه ويدخلهم جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها رضي الله عنهم ورضوا عنه اولئك حزب الله الا ان حزب الله هم المفلحون*
وقال رسول الله صلى الله عليه وآله
وهذه الرواية عندنا وعندكم بحروفها :
أوثق عُرى الإيمان الحب في الله والبُغض في الله ,
غابت عنكم يا مؤمن عقيدة الولاء والبراء
فكما تُلاحظ فنحن أهل الآيه وأهل الرواية المطبقين لها ,,
لقد قسم الله تبارك وتعالى الأمة لحزبين حـــــزب لله وحــــزب للشيطان فتبصر في أي حزب أنتم ؟!
واين كان علي رض من هذه الاية ؟
هل جهل علي حاشاه الالية وانت علمتم معناها؟؟
لماذا لم يفعل علي مع عائشة ما تفعلونه انتم ؟
لماذا اكرمها علي وانتم تهينوها ليل نهار ؟لماذا لم يخبر علي اتباعه الشيعة الذين ارادوا نكاح امهم ان عائشة طالق وانها ليست امهم لكن نكاحها حرام ؟

هل جهل علي حاشاه ذلك ولم يفطن له ولم يستنبطه واستنبطته انت يا اخ مختصرمفيد
لا نحن ولا علي ولاالله سبحانه نريد منكم شيئا سوى ان تفعلوا مع عائشةمع فعله علي ولا تزيدون الا اذا ادركتم انتم ان امامكم المعصوم قصر في تعليم اتباعه ونسي ان يعلمهم كيف يتصرفون مع ام المؤمنين عائشة


إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد
أما أنتم يا مؤمن فإنكم توالون كل فاجر وفاسق وتمجدونهم وتترضون عليهم ,, زينتم أعمالهم وقلبتم سيئاتهم حسنات حتى قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق وهبتم لهم عليها أجـــور فهل بعد هذا الفجور فجور ؟!!

نحن نوالي من والاهم الله ورسوله ونصرهم واعزهم طيلة 23 سنة ولم يخذلهم واعد لهم جنات تجري تحتها اانهار وامرنا ان نتبعهم ونكون تابعين لهم نستغفر لهم الله رب العالمين فقدصنفناوصنفكم سيد الساجدين لما جاءه من ادعوا انهم شيعتهم وينتحلون التشيع مثلكم من اهل العراق فقرأ عليهم هذه الايات من سورة الحشر والتي نحن اهلها ولستم انتم .َّا أَفَاء اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ مِنْ أَهْلِ الْقُرَى فَلِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ كَيْ لَا يَكُونَ دُولَةً بَيْنَ الْأَغْنِيَاء مِنكُمْ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ{7} لِلْفُقَرَاء الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً وَيَنصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ{8} وَالَّذِينَ تَبَوَّؤُوا الدَّارَ وَالْإِيمَانَ مِن قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلَا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِّمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ{9} وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ{10} أَلَمْ تَر إِلَى الَّذِينَ نَافَقُوا يَقُولُونَ لِإِخْوَانِهِمُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَئِنْ أُخْرِجْتُمْ لَنَخْرُجَنَّ مَعَكُمْ وَلَا نُطِيعُ فِيكُمْ أَحَداً أَبَداً وَإِن قُوتِلْتُمْ لَنَنصُرَنَّكُمْ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ{11} لَئِنْ أُخْرِجُوا لَا يَخْرُجُونَ مَعَهُمْ وَلَئِن قُوتِلُوا لَا يَنصُرُونَهُمْ وَلَئِن نَّصَرُوهُمْ لَيُوَلُّنَّ الْأَدْبَارَ ثُمَّ لَا يُنصَرُونَ{12}
فقال لهم سيد الساجدين هل انتم من اهل هذه الاية ((
لِلْفُقَرَاء الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً وَيَنصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ{8} ))
قالوا لا
فقال لهم هل انتم من اهل هذه الاية ((
وَالَّذِينَ تَبَوَّؤُوا الدَّارَ وَالْإِيمَانَ مِن قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلَا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِّمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ{9}))
فقالوا لا
فقال لهم فانا اشهد انكم لستم من اهل هذه الاية ((
وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ{10} )).

ومثله عن ابن عمر رض .عن ابن عمر رضي الله تعالى عنهما أنه سمع رجلا وهو يتناول بعض المهاجرين فدعاه فقرأ عليه * ( للفقراء المهاجرين ) * الآية ، ثم قال : هؤلاء المهاجرون أفمنهم أنت ؟ قال : لا ، ثم قرأ عليه * ( والذين تبوءوا الدار والإيمان ) * ( الحشر : 9 ) الآية ، ثم قال : هؤلاء الأنصار أفمنهم أنت ؟ قال : لا . ثم قرأ عليه * ( والذين جاءوا من بعدهم ) * الآية ، ثم قال : أفمن هؤلاء أنت ؟ قال : أرجو قال : لا والله ليس من هؤلاء من سب هؤلاء ..


إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد
وحسبنا هذا التفاوت ما بيننا .
إن الخوض في أمر عائشة وحفصة وبقية المنافقين هو ركيزة من ركائز الدين ,
يا رجل كتاب الله مشحون بالأوامر والنواهي من قام بها وأداها كان مؤمناً ومن ضرب بها عرض الجدار وتمرد عليها فهو منافق
القضية لاتحتاج لكل هذه الجدلية
وقد أمرنا مولانا وسيدنا عليه السلام بذكر أفعالهم
وتعريتهم والتحذير منهم فحديثنا عن عائشة وغيرها ليس فيه مساس بجناب رسول الله صلى الله عليه وآله كما أنتم تصورون ذلك عنا ,
فمن عصى الله ورسوله فإن الله ورسوله براء منه
ونحن نبراء إلى الله ممن يبراء منه ,
فقابيل عندكم إجتهد عندما قتل هابيل ويا لحضه وسعادته فقد نال الأجر
والمثوبه والجنة منزله رضي الله عنه ,,
نحن يا عزيزي لانتعبد الله بهذا الفكر اليهودي وصراعنا معكم لم ولن ينتهي ,,
وهو صراع حق وباطل صراع فكر وعقول أنارها الله تبارك وتعالى
وأخرى إرتهنت لإبليس فردت على الله كل بيناته وجعلت البر كالفاجر .
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد

انت لاتذكر افعالا انت تفتي بالكفر والنفاق وسلب القابا اعطاها الله لام المؤمنين لم يجري علي نفسه ان يسلبها اللقب الا انك تتجريء على مالم يتجرأ عليه امير المؤمنين علي رض
اما ام المؤمنين فهي ما طلبت الدنيا ولا طلبت متعتخها انما طلبت ان تقام حدود الله على قتلة فجرة قتلوا نفس بغير حق وبالتالي استنباطك باطل لانه قائم على وهم وافتراض ان عائشة كانت تطلب الدنيا حين خرجت للبصرة مطالبة باقامة حدود الله

فاثبت اولا يا اخ مختصر مفيد بالدليل ان عائشة طلبت الدنيا لكي تنطبق عليها اية التخيير لان اية التخيير تحدد
{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ إِن كُنتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحاً جَمِيلاً }الأحزاب28

ان كنت تردن الحياة الدنيا
وعائشة كانت تريد اقامة حدود الله لان القران اخبر ان (( {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنثَى بِالأُنثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاء إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ }البقرة178 ))

(( {وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }البقرة179 ))

الرد مع إقتباس
قديم 18-04-2012, 05:01 PM
مومن السيد مومن السيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 98603

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 2,516

آخر تواجد: 21-03-2016 09:32 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد
[center]


عزيزي مؤمن سبق وأن قلت لك بأنك ذكي لدرجة الدهاء

وذو ذهن متوقد ولكن هذا لا يعني بأن من يحاورك أقل ذكاءً
منــــــــــــــك ولا بعض القراء كذلك ,

شكرا لك شهادة نعتز بها
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد
وقد غاب عنك بأن كل إمرأة مات عنها زوجها تدخل في حكم
الطلاق البائن ويحق لها أن تتزوج غيره بعد فترة العدة .
هذا أولاً يا ماكر
ثانياً
الحكم أعلاه لاينطبق على أزواج النبي أبداً لإن التحريم قائم عليهن بقية العُمر حتى العدة ضرب من ضروب العبثية .
ثالثا
قال تعالىً
وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُواأَزْوَاجَهُمِن بَعْدِهِ أَبَداًإِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماًالأحزاب53
قد أوضحت لك يا عزيزي بأن البعدية هنا تعني في حياته
وبعد وفاته صلى الله عليه وآله
وركز على أبـــــــــــــداً فهي تعني الزمن وإمتداده .

لا لن اناقش معك هذه البعدية هل هي ابدية ام لا وانا كانت ابدية فهي متعلقة ببقاء الزوجية لاننا لو افترضنا ان رسول الله طلق احدى ازواجه التي طلبت الدنيا في حياته فهل يحق لها ان تتزوج ؟
هذا فيه اختلاف بين العلماء لكن وردت ادلة ان هناك من طلقها رسول الله في حياته فتزوجت ولم يحرم الزواج منها وماكان فيه اختلاف بين العلماء كان فيه توسعة
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: مختصر مفيد
رابعاً
وهنا بيت القصيد
تقـــــــــــول



يا عزيز لو أن إحداهن إختارت نفسها في حياةرسول الله صلى الله عليه وآله فإنها ستكون طالق في حياته
وبهذا فإن الأمومة ستنتفي لا محالة ,,, والحرمة ستبقى لا محالة
وما الأمومة إلا كرامة من الله عليهن ما دامت في طاعة الله ورسوله

نعم هنا بيت القصيد
نحن عندنا ثلاث ايات تتحدث عن ازواج النبي اية التخيير واية امومة المؤمنين واية تحريم نكاحهن
وانت توهمت حكم الطلاق من اية التخيير فعكسته على اية الامومة وسلبت لقب الامومة من ام المؤمنين
ونحن تسائلنا اذا لماذا لم تعكس ذلك الحكم على اية تحريم نكاحهن بنفس الطريقة لانك لاتملك اي دليل على ان امومهتن للمؤمنين ليست ابدية ومتعلقة بالطلاق
فكما استنبطت ان تحريم نكاحهن غير متعلق بطلاقهن توجب ان لايكون حكم طلاقهن ايضا له علاقة بحكم امومتهن للمؤمنين

وقد فاتك ربما جهلا وربما تعمدا منك ان العلماء اتفقوا ان اية امومة ازواج النبي تعني تأكيد تعظيم شرفهن وتحريم نكاحهن ولاتعني الامومة الحقيقة باحكامها الاخرى كالميراث وحرمة النكاح من ابنائهن او بناتهن

فاية امومة ايضا ناظرة الى تحريم النكاح وبالتالي يجب ان يكون اللقب باقي مادام التحريم قائم ويجب ان يكون لقب الامومة ابدي اذا كان التحريم ابدي ايضا


ومازلنا نطالبك بالدليل على ان ام المؤمنين وعدوة المنافقين عائشة كانت تطلب الدنيا لان الدليل عكس ذلك

الرد مع إقتباس
قديم 18-04-2012, 08:57 PM
وهج الإيمان وهج الإيمان غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 85283

تاريخ التّسجيل: Apr 2010

المشاركات: 25,284

آخر تواجد: اليوم 06:00 AM

الجنس: أنثى

الإقامة:

إسمحوا لي بإضافه بسيطه تخدم الموضوع لو تكرمتم للضروره القصوى جزاكم الله خيرآ

الأمومه لأزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم تعني تعظيم مكانتهن وحرمة نكاحهن فالزوجه إذا طلقها

زوجها لاتحل لإبنها فيحرم على الإبن الزواج منها تحريمآ أبديآ سواء في حياة الزوج أو بعد وفاته

طلقها أو لم يطلقها ، ومن تقتل إبنها فنقول أن شرف الأمومه ساقط عنها فلاتقدير لها وبقولنا هذا لايعني أننا

نبيح لأولادها الباقين الزواج منها لا طبعآ ، مثل ابن نوح عليه السلام كنعان عندما قال الله لنوح عليه

السلام بأنه ليس من أهله لايعني هذا أن لو أطال الله عمر كنعان إبنه وكانت له أخت يحل له الزواج منها

لأن الله قال أنه ليس من أهله ، ونلاحظ لطف الإمام علي عليه السلام حتى مع قاتله ابن ملجم لعنه الله

التوقيع :


حرق المصاحف وهدم المساجد في البحرين بواسطة درع الجزيره بالتعاون مع النظام الخليفي :
[center]
كتبي الإلكترونية على الميديا فاير :
http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=226146

الرد مع إقتباس
قديم 19-04-2012, 06:53 AM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

إقتباس:
لماذا لم يفعل علي مع عائشة ما تفعلونه انتم ؟

لماذا اكرمها علي وانتم تهينوهاليل نهار ؟لماذا لم يخبر علي اتباعه الشيعة الذين ارادوا نكاح امهم ان عائشة طالق وانها ليست امهم لكن نكاحها حرام ؟

أرادوا سبيها وسبي المسلمة حرام تكلمنا في هذه النقطة ,,
وإرجاعها لمأمنها ليس فيه دليل على التكريم وإنما إتقاءاً من تفاقم شر هذه السامريه ,,
ــــــــــــ
إقتباس:
نحن نوالي من والاهم الله ورسوله ونصرهم واعزهم طيلة 23 سنة ولم يخذلهم واعد لهم جنات تجري تحتها اانهاروامرنا ان نتبعهم ونكون تابعين لهم نستغفر لهم الله رب العالمين

قال تعالى
من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا *
عندما تفهمون هذه الآية الكريمة وفيمن نزلت ومتى نزلت ستعلم علم اليقين بأن نصف من تمجدهم كاذبين منافقين ,
والله تبارك وتعالى هو من قذعهم وليس نحن .
فلماذا تُلقون باللوم علينا ؟!
ـــــــــــــــــــ
إقتباس:

انت لاتذكر افعالا انتتفتي بالكفر والنفاق وسلب القابا اعطاها الله لام المؤمنين لم يجري علي نفسه انيسلبها اللقب الا انك تتجريء على مالم يتجرأ عليه امير المؤمنين عليرض
اما ام المؤمنين

الإيمان ليس بالألقاب ولا بالقول وإنما بالفعل والعمل
وهذا هو الفرق بين أن تكون مؤمناً وأن تكون مسلماً
وعائشة فعلها نقض قولها
فهل تطلب منا أن نقول
تلك امة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسالون عما كانوا يعملون .

إقتباس:
فهي ما طلبت الدنيا ولا طلبت متعتخها انما طلبت انتقام حدود الله على قتلة فجرة قتلوا نفس بغير حق وبالتالي استنباطك باطل لانه قائمعلى وهم وافتراض ان عائشة كانت تطلب الدنيا حين خرجت للبصرة مطالبة باقامة حدودالله

ولي الأمر هو المسئول عن إقامة الحدود وليست عائشة .
فلماذا نصبت نفسها في مقام ولي أمرها ؟!
(( إنها الدنيا ))
عجباً فهي خرجت لإقامة الحدود وإبن هند خرج لإقامة الحدود وبين هذه وذاك أُستبيحت آلاف الأنفس المؤمنة وأُزهقت ظلماً وعدوانا بقميص عثمان المدفون بغير غُسل ولا صلاة في مقابر اليهود .
بعد أن حدث فكذب ووعد فأخلف وأُوتمن فخان ,

لقد ولى الفاسقين على رقاب المسلمين وسلم بيت المال للعين إبن لعين

والله ما قتله إلا أبرار أخيار أحرار


قال تعالى
تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لايريدون علوا في الأرض ولا فسادا والعاقبة للمتقين *


إقتباس:
فاية امومة ايضا ناظرة الى تحريم النكاح وبالتالي يجب ان يكون اللقب باقي مادامالتحريم قائم ويجب ان يكون لقب الامومة ابدي اذا كان التحريم ابدي ايضا

ليس كذلك يا عزيزي
فيزيد عندكم هو أمير المؤمنين بينما هو فاسق فاجر
ومع ذلك لاتخجلون ولا تستحون عندما تلقبونه بأمير المؤمنين ,
فاجر فاسق منافق وفي نفس الوقت أمير للمؤمنين ؟!!
شيء مُضحك
هذه القاعدة الشاذه لم ولن تركب إلا في عقولكم !!!
خذ مثلاً
لو قُلنا أميــر البوذيين
ههـــــــــــهه
فهذا يعني آلياً ودون تردد بأن هذا الأمير حاز على أعلى درجة ومقام
عبــــــــــــــــادي
عند البوذيين لذلك كان هو أميرهم
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
فأم المؤمنين يجب أن تكون مؤمنة في المقام الأول حتى تستحق

هذا المقام فهل فهمت يا هُمام ؟!!

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 19-04-2012, 07:10 AM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

إقتباس:
فاثبت اولا يا اخ مختصر مفيد بالدليل ان عائشة طلبت الدنيا لكي تنطبق عليها اية التخيير

عزيزي مؤمن منذ الأزل وأنتم تنفون أن عائشة خرجت
للإفساد في الأمه بينما كل الدلائل النقلية والعقليه تدحض قولكم وتُسفه رأيكم فكل الروايات والنصوص التاريخيه تواترت بحدوث حرب طاحنة بين الفريقين وبها كسرت ظهر المؤمنين ومهدت للفاجر إبن الفاجرين معاوية اللعين .
.أولاً
النص القرآني الذي لايقبل التأويل ولا التعطيل وهو أمر إلهي
وقد أمرها بالقرار في عُقر الدار فهل تُجيز لها الإجتهاد أمام النص ؟!
ثانياً
خروجها في جيش عرمرم فاق الثلاثة آلاف على أقل تقدير فهل كل
هؤلاء خرجوا (( وبعدة الحرب على قول أخوي عنيد وهي إلتفاتة رائعة منه )) هل كل هؤلاء خرجوا للإصلاح ؟!
ثالثاً
اليس خروجها وسط الرجال هو تبرج الجاهلية الأولى الوارد في
الآية الكريمة محل البحث ؟!
وما الفرق بينها وبين خروج هند بنت عُتبه في جيش عرمرم وبعتاد الحرب لمحاربة المسلمين في أُحد !!
مقاربة موجهة للقاري الباحث عن الحق في المقام الأول
رابعاً
عن أي صلح تتحدثون بل تكذبون وصلح بين من ومن ؟!
فأمير المؤمنين عليه السلام كان في المدينة والفاجر الفاسق
معاوية في الشام وهي خرجت للبصرة !! فهل هو صُلح عن طريق
برامج التواصل الإجتماعي فيس بوك أو تويتر مثلاً ؟!
خامساً
من هو ولي أمر المسلمين في زمانها أوليس أمير المؤمنين
علي عليه السلام !!
فهل أذن لها بهذا الخروج ولمن معها إن كان صلحاً
كما تفترون ؟!
أم أنها لا تعترف بوجوده وفي هذا معصية أُخرى ,
سادساً
وفي هذه قاصمة الظهر لكم فأجب إن كنت تخشى الله
وترجوه
هل رسول الله صلى الله عليه وآله يرضى بخروجها هذا وسط الرجال ؟!
ولن أقول وفيهم البر والفاجر بل كلهم فجره ومنافقين ملاعين
تظاهروا على حبيب الله وحبيب سيد المرسلين صلى الله عليه وآله ,
أجب إن كنت شجاعاً وصادقاً مع نفسك وأتحـــداك أن تفعلها
أتــــــــــــحدااااك .
ـــــــــــــــ
يا عزيزي هي منافقة ونار الحقد والحسد تضطرم كالمنجل في صدرها على أمير المؤمنين عليه السلام فما أشبهها بإبليس
ــــــــــــــــــــــ
عبد الله بن أبي بن سلول أشبه بالملاك في فعله
أمام ما فعلته هذه المنافقة التي أستباحت دماء المؤمنين لتروي حقدها وعطشها .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فهل وجدت يا مؤمن في كل ما مضى أن عائشة كانت ممن
تُرِدْنَاللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الآخِرَةَ
أم هي ممن
تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا
إستمع لقول الحق تبارك وتعالى فهنا ستجد عائشة ماثلة أمامك
في هذه الآية الكريمه
قال تعالى فيسورة هود
مَن كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَاوَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لاَيُبْخَسُونَ (15)أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الآخِرَةِإِلاَّ النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُواْ فِيهَا وَبَاطِلٌ مَّا كَانُواْيَعْمَلُونَ (16)
ــــــــــــــــــــــــــــــ
دع كل ما مضي يا مؤمن وأجب القاري على النقطة
السادسة
فــــــــــــــــــــــــقط

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ




آخر تعديل بواسطة مختصر مفيد ، 19-04-2012 الساعة 07:16 AM.
الرد مع إقتباس
قديم 19-04-2012, 08:19 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,258

آخر تواجد: بالأمس 09:44 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

ــــــــــ

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 12:27 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin