منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 10-04-2016, 11:14 AM
شعيب العاملي شعيب العاملي غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 81310

تاريخ التّسجيل: Jan 2010

المشاركات: 747

آخر تواجد: 02-05-2018 08:44 AM

الجنس:

الإقامة:

الوحيد الخراساني: فليجب علماء الحجاز وأنا أول سني !

الوحيد الخراساني: فليجب علماء الحجاز وأنا أول سني !

بسم الله الرحمن الرحيم
تعرض أستاذنا سماحة المرجع الديني الشيخ حسين وحيد الخراساني لبعض المطالب العقائدية في بحث الفقه صبيحة هذا اليوم الأحد 2 رجب 1437 هـ، الموافق 10-4-2016 م، فننشره مع مقدمته الفقهية لارتباطها بما تحدث سماحته عنه ليتم الكلام.

بسم الله الرحمن الرحيم
كان البحث في فروع نقل الخمس من بلد لآخر..
(مسألة 13): إن كان المجتهد الجامع للشرائط في غير بلده جاز نقل حصّة الإمام (عليه السّلام) إليه، بل الأقوى جواز ذلك ولو كان المجتهد الجامع للشرائط موجوداً في بلده أيضاً بل الأولى النقل إذا كان من في بلد آخر أفضل أو كان هناك مرجّح آخر.

القسم الأول: إن كان المجتهد الجامع للشرائط في غير بلده جاز نقل حصّة الإمام (عليه السّلام) إليه: النقل في نفسه تصرف في مال الغير، ومنه نقل الخمس، ومقتضى العمومات عدم جواز التصرف في مال الغير إلا بإذن المالك أو وليه، والولي في الخمس من جهة سهم الإمام هو المجتهد الجامع للشرائط، ومن جهة سهم السادات فكذلك من جهة أنه مال كلي والولي على الكلي هو المجتهد الجامع للشرائط، فينبغي أن يكون التصرف في السهمين بالنقل بإذن الفقيه الجامع للشرائط.
فولاية المجتهد الجامع للشرائط على سهم الامام بالتنصيب، وولايته على سهم السادات من باب الولاية على الأموال الكلية.
فمقتضى القاعدة أن تصرف المقلد في الحصتين (سهم الإمام وسهم السادات) ينبغي أن يكون بإذنٍ.

قسم آخر: لو كان المجتهد الجامع للشرائط في بلد آخر أفضل من المجتهد الذي في بلد الخمس فيجوز النقل أيضاً.
وجه هذه المسألة أنه من الجهة العلمية فإن القدر المتيقن من نواب إمام العصر في زمان الغيبة هو الأعلم من سائر العلماء، فالأعلم هو المتيقن، ومع وجود الأعلم يكون غير الأعلم مشكوكاً، ومقتضى الأصل الاقتصار على القدر المتيقن في من ثبتت ولايته.

أما من جهة الصغرى فما هي طريق تشخيص الأعلم؟
الكبرى هي الرجوع للأعلم، لكن من هو الأعلم؟
هل الأعلم هو الأكثر اطلاعاً ؟ أم الأكثر تأليفاً كما ادعى كاشف الغطاء ؟
الحق في المسألة أن كثرة التأليف ليست المناط، ولا الأمور الأخرى التي ذكرت هي المناط.
مناط الأعلمية هو الأدق نظراً في المسائل الفقهية.
فكل من كانت دقة نظره وعمق فكره أكبر فهو أعلم العلماء، هذه الكبرى وهذه الصغرى.

قيل: هذا أول الكلام، فكيف نعرف أن هذا أدق من جهة النظر، لأن هذا أمر نفسي؟
أجاب: العلمية واضحة، من كان من أهل العلم فإنه قادر شاء أم أبى على تشخيص أن هذا الدرس أدق أو ذاك الدرس. هذا الفكر أو ذاك الفكر..
الطريق عبارة عن عما ذكرنا، فلا كثرة التأليف هي المناط ولا الشهرة والاسم..
تمام المناط هو عبارة عن تحصيل السعة العلمية والدقة النظرية.

لم يكن عند المرحوم السيد عبد الهادي الشيرازي أي مؤلف، لكن بعد وفاة المرحوم الاقا السيد أبو الحسن الاصفهاني، فإن السيد الميلاني أرجع أقاربه للسيد الشيرازي، لأنه كان أدقّ نظراً.
هذه المسألة هي المدار في التقليد من حيث الكبرى حيث ينبغي الرجوع للأعلم، ومن حيث الصغرى فأن الأعلمية والأدقية هي في الآراء العلمية.
كما لو صرت مريضاً وتعدد الأطباء، فلمن ينبغي الرجوع ؟ للأعلم في الطب في هذا المرض.

قيل: بل للأتقى والأتقى غير الأدق.
أجاب: إن كان الأعلم تقياً فإن كون غيره أتقى ليس مرجحاً لغيره.
نعم لو كانا في مستوى واحد في العلمية فإن الأتقى مرجح، لكن هذه الأرجحية لا تعيّن الرجوع إليه، فإن كان الآخر الأعلم متقياً فإنه يكفي بمقدار كونه عادلاً، ولا يلزم الأعدل. لكن الأعلمية لازمة.

هذا ثابت بالفطرة في كل الأمور، فمن مرض عليه الرجوع للخبراء في الطب، ومن ابتلي بمعاملات الأرض ينبغي أن يرجع للمهندس المعماري، وفي كل هذا إن كان هناك اختلاف بين الأعلم وغير الأعلم فإن الفطرة حاكمة بالتبعية للأعلم.
وهذه الفطرة في الفقه هي الأصل في المطلب، ويمكن استفادة ذلك من الآيات: ﴿يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات﴾

أما الدنيا فقد اختلط الحابل فيها بالنابل.. فصار علي جليس بيته وهو أعلم من في الأرض !
يروى أن الخضر عليه السلام لما لاقى موسى عليه السلام: أقبل طائر على هيئة الخطاف فنزل على البحر، فأخذ في منقاره ماء فرمى به إلى المشرق، ثم أخذ ثانية و رمى به إلى المغرب، ثم أخذ ثالثة فرمى به [إلى الجنوب، ثم أخذ رابعة فرمى به إلى الشمال، ثم أخذ فرمى به‏] إلى السماء، ثم أخذ فرمى به إلى الأرض، ثم أخذ مرة أخرى فرمى به إلى البحر، ثم جعل يرفرف و طار ..
فبعث الله ملكاً في صورة آدمي فقال: ليبعثن الله في آخر الزمان نبيا اسمه محمد (صلى الله عليه و آله)، له وصي اسمه علي (عليه السلام)، و علمكما جميعا في علمهما مثل هذه القطرة في هذا البحر.

هذا علي عليه السلام، لكن بعد رسول الله جلس عمر مكانه! أجلسوه وهو لم يكن يعرف مسائل الصلاة! لم يكن يعرف مسألة الكلالة في الإرث!

هذه الفطرة.. لقد كان الأعلم في كل شيء، لكن المسلمين بعد خاتم النبيين عملوا خلاف هذه الفطرة، ومن العجائب هذا.. اعلموا هذا.. صحيح البخاري ينقل في ثلاث موارد عن الخاتم صلى الله عليه وآله نفسه: علي مني وأنا من علي.

فبماذا يجيب شيخ الأزهر ؟
ان اجتمع كل علماء الحجاز وأجابوا على هذا السؤال.. فأنا أول سني!
من جهة علي أعلم الكل بإجماع الكل !
ومن جهة أخرى أبو بكر يقول بإقراره: وليتكم ولست بخيركم !
ان زغت فقوموني!

هذا إقرار أبي بكر، أما عمر فكان فعله أسوأ من أبي بكر، فقد صار خليفة وهو لا يعرف الصلاة !
ثم عثمان.. فالأمر غير قابل للنطق !

فلنعلم قيمة هذه النعمة التي نحن فيها.. ولا نحيد عن طريق علي وأولاده!
لكي نتمكن من بيان عظمة هؤلاء الاثني عشر شخصاً للناس ونعرفهم إياها.
غدا شهادة الإمام العاشر.. فهل عرفنا نحن الإمام العاشر ؟

حديث اللوح حول الإمام العاشر فيه تعبير الله تعالى: أميني على وحيي!
وحيي: أي الوحي المنزل على 124 الف نبي، فكله عند الإمام العاشر عليه السلام
وبنص قول الله تعالى: أميني على وحيي: أمين كل الوحي من آدم إلى الخاتم هو الإمام علي النقي.
فهل فهمنا هذه الكلمة ؟
ما هي معرفتنا نحن بإمامنا العاشر ؟ قبل ان تصل النوبة للآخرين..

صمم المتوكل على إذلال الإمام.. والمتوكل العباسي بلا دين.. كان قد بنى الملوية في سامراء وكان يصعد بالحصان الى قمتها، وكل رجال البلد كانوا أسفلها، كان يعطي أمراً أن يكونوا جميعاً مشاة وهو الراكب وحده.
وكان الإمام العاشر يسير مشياً في ركاب المتوكل والعرق على جبينه، فسأل عن حاله فأجاب: أنا أكرم على الله من ناقة صالح (تمتعوا في داركم ثلاثة أيام ذلك وعد غير مكذوب)
هذا وعد ليس في طريقه كذب.. الليلة الثالثة قتل ابن المتوكل أباه.. هذه هي الإحاطة..

في أيام المتوكل كانت أمور الجيش قد أنيطت بالأتراك، وكان رأس ورئيس الترك (بغا) ويروى أنه قال (عليه السلام): اُخرجوا بنا حتى ننظر الى تعبئة هذا التركي. فخرجنا فوقفنا فمرّت بنا تعبئته فمرّ بنا تركي فكلّمه أبو الحسن(عليه السلام) بالتركية فنزل عن فرسه فقبّل حافر دابته، قال (أبو هاشم) فحلّفت التركي وقلت له: ما قال لك الرجل؟ فقال: هذا نبيّ؟ قلت: ليس هذا بنبيّ. قال: دعاني باسم سُمّيت به في صغري في بلاد الترك ما علمه أحد الساعة.
أي احاطة هي هذه ؟ الامام العاشر في سامراء مطلع على كل شيء، غاية الأمر، أن الجهل قد أصاب الجميع !

ولو كان هناك علم لكان ينبغي على هذه الدولة أن تكون من رأسها لقدمها صفاً ولواءً واحداً في العزاء والمأتم!

قوله سهل لكن معرفته أصعب الأمور: أميني على وحيي..علي بن محمد..

والحمد لله رب العالمين

شعيب العاملي

الرد مع إقتباس
قديم 12-04-2016, 07:44 AM
الصورة الرمزية لـ هدى شوشو
هدى شوشو هدى شوشو غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 103516

تاريخ التّسجيل: Jan 2013

المشاركات: 5,729

آخر تواجد: بالأمس 03:17 AM

الجنس: أنثى

الإقامة:

احسنتم ..

التوقيع : قال رسول الله لعلي صلوات الله عليهما وآلهما: "ارفق بهن ما كان الرفق أمثل بهن، فمن عصاك منهن فطلقها طلاقا يبرأ الله ورسوله منها، قال: وكل نساء النبي قد صمتن فلم يقلن شيئا. فتكلمت عايشة فقالت: يا رسول الله ما كنا لتأمرنا بشيء فنخالفه بما سواه! فقال لها: بلى يا حميراء! قد خالفت أمري أشد خلاف! وأيم الله لتخالفين قولي هذا ولتعصينه بعدي ولتخرجن من البيت الذي أخلفك فيه متبرجة قد حف بك فئام من الناس، فتخالفينه ظالمة له عاصية لربك ولتنبحنك في طريقك كلاب الحوأب ألا إن ذلك كائن" (بحار الأنوار ج28 ص107).
قال رسول الله لأمير المؤمنين عليهما وآلهما السلام: "يا أبا الحسن.. إن هذا شرف باقٍ ما دمن لله على طاعة، فأيّتهن عصت الله بعدي في الأزواج بالخروج عليك فطلّقها وأسقطها من شرف أمهات المؤمنين"
(بحار الأنوار ج32 ص267).

ما معنى ام المؤمنين ؟

قال الامام الصادق ع : انهما _عائشة وحفصه _ سمتاه او سقتاه

السيد الميلاني : كيف تبقى ملقّبةً بهذا اللّقب خاصّةً بعد واقعة الجمل فما بعد؟

الرد مع إقتباس
قديم 15-08-2018, 11:45 PM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 2,651

آخر تواجد: اليوم 09:11 PM

الجنس:

الإقامة:

يرفع ...

التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس
قديم 24-08-2018, 07:34 AM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 2,651

آخر تواجد: اليوم 09:11 PM

الجنس:

الإقامة:

................................

التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 11:30 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin